غــبطة البطـرك ساكـو ، حـدّد موقـفـك ولا تـتخـبط هـل أنا مطـرود أم مفـصول ؟

إعـتاد غـبطة البطرك ونيافة الكـردينال ساكـو الكـتابة تحـت أسماء مستعارة في موقع ــ كـلـدايا . مي ــ وكادر الموقـع تـرك الـبابَ مفـتـوحاً عـلى مصراعـيه له ، كي يأتي إلى ساحـتـنا لـنـقـرع عـلى رأسه العـفـن ونـعـرّيه أمام الحـقائق التي نـنشرها ، فـيكـتب ردوده وبأسلـوبه المعـروف “يعـني” أبو يعـنيات ، من كلمات متـقاطعة وجمل غـير مفـيدة ويتهـرب كعادته من الإجابة . إليكم ردّه عـلى آخـر مقالة كـتـبت بعـنـوان ( كـيف تم حسم قـضية “ الأب سامي و الهـنـدي جـوزيف ” ؟ ) أنـشـر الـدلـيل !! فأتى رده المتهـرب من الإجابة هـذا في الـثالثة صباحا :

تلكـيفي أصيل

July 26, 2021 at 3:19 am

المفـصول من الكـنيسة الكـلـدانية الأب الراهـب نوئيل كـوركـيس

مقالتك هـذه الـدنيئة تـثـبت مدى جهـلـك ولا أخلاقـيتـك وأنت كاهـن ، هـذا يدل عـلى مدى تخـبطك بعـد أن فـقـدتَ أي أمل للـرجـوع إلى الكـنيسة الكلدانية ، لا في الوقـت الحاضر ولا في المستـقـبل . ما أوصلك إلى هـذه المرحلة هـو جهـلـك ، عـنادك ، غـرورك وأنت فارغ . القس بـيـتر أكـثر رزانة منك إذ أنه لا يهـذي مثلك ، لكـنه إحـترق بنارك (إنـتهى الإقـتباس )

سـوف أردّ فـقـط عـلى أول جملة في هذه المقالة وأترك بقـية الجمل لحُكم الأعـزاء قـرّاء الموقع ما عـدا جملته فـقـدتَ أي أمل للـرجـوع إلى الكـنيسة الكلدانية ، لا في الوقـت الحاضر ولا في المستـقـبل التي يكـون ردي عـليه كخـتامية المقال.

هـنا تـقـول مفـصول وقـبلاً كـنـتَ تـقـول مطرود … نسألك من فـضلك وضّح ذلك ، هـل تعـرف الـفـرق بـين المفـصول والمطرود ؟ أم يجـب أن تـدخـل مدرسة محـو الأمية في قـواعـد اللغة العـربـية ( المفـضلة عـنـدك عـلى لغـتـنا الكـلـدانية التي تـسميها بإسم آخـر) ؟ ما هـو الـفـرق بـين الـفعـل : (( فـصل ، طرد )) !.

هـذا من ناحـية اللغة ، وأما من ناحـية المهـمة التي تستمر في خـداعـك وتـنكـر الحـقـيقة وهي أنـك لم تـقـل سبباً واحـداً لإتخاذك قـرارك الظالم بحـقي ( مفـصول أم مطرود ) ! أريد منـك جـواباً ، أيهما يشملـني الآن ؟ وسبب واحـد قانوني وإنساني لإتخاذك هـذا الـقـرار ؟؟؟ ومع ذلك أقـولها بملء فـمي : أشكـرك عـلى ذلك لأنـك جعـلـتـني أبـياً متحـرراً من سلطتك الظالمة فأكـون كاهـناً كـلـدانياً حـراً ذا ضمير كهـنوتي حي أخـدم المذبح أمام ربي وأقـدس حسب الـقـداس الكلداني الأصيل الغـير مؤون بكل حـرية ! حـقا أنا أعـتبر نفسي أسعـد كاهن كلداني ليس لك سلطة عـليّ ومعي الأب بـيتر لورنس من نفس المدينة وهـناك أيضا كهـنة آخـرون ليسوا تحـت سلطتك وفي المستـقـبل سوف يزدادون .

لماذا تستمر بإستعـمال كلمة الراهـب ؟ ألا تعـرف أن لي كـتاب الإنفكاك من الرهـبنة هرمزدية الكلدانية من المجمع الشرقي مع بقـية الرهـبان مع أن إسمي يأتي أولاً ؟ أم تريد أن تـنكـر ذلك كي تخـدع الرعـية (حسب إدعاءاتك الكاذبة السابقة التي كنت تنشرها كما في الوثيقة ادناه) بضرب جميع الـقـوانين الكـنسية تحـت رجـلك ؟

إليكم إعادة الكـتاب أيها الـقـرّاء الأعــزاء كي تعـرفـوا أكـثر يوما بعـد يوم أن غـبطة البطرك يخـدعكم عـلناً ، ألم يحـن الأوان من أن تستـفـيـقـوا من سباتكم يا أهل الكهـوف ؟ نـدائي للأساقـفة أولاً (المقـبلون عـلى السنهادوس ) والكهـنة ، ثم للـرعـية .

 

 

ترجمة هذه الوثائق احيلكم الى هذا المرفق:

وثائق ـ تناقض بين الحقيقة غير المنشورة والإعلام المضلل

في الخـتام تـقـول : ( فـقـدتَ أي أمل للرجـوع إلى الكـنيسة الكلدانية ، لا في الوقـت الحاضر ولا في المستـقـبل ) … إنـتهى الإقـتـباس

وأنا أقـول لك هـذا الجـواب بعـد أن ” تـنـقـلع “ حسب كلامك ، وعـنـدئـذ يكـون لكل حادث حـديث اذا رغبت بالرجوع ام لا.

الاب نوئيل كوركيس

التعليق

Click here to post a comment
  • سادتي الكرام
    تحية طيبة لكم

    يبدو بان الموضوع قد اصاب هذه الأسماء أدناه بالصرع لان لحد هذه اللحظة لم يدخل أي منهم للتعليق
    1- Zakho Chaldo
    2- زاخونايا
    3- تلكيفي أصيل

    فيبدو بانهم اصبحوا فاقدي الوعي وهم في غرفة الانعاش لانتضار مصيرهم

    • الى السيد
      yohans
      ان الجماعة التي تقول عنهم، مشغولين الان بالتقسيم الميراث (البطل وما يحتويه) للمرحوم الاب صلاح خدور ( قداس خاص على نيته بمناسبة مرور سنة على وفاته بسبب كورونا اللعين ) بالتساوي سوف يتناوبون على استعماله حسب الجدول المرسوم لهم وخصة الاسد تكون من نصيب غبطة البطريركة مارت اخلاص مقدسي
      ذكرى الصديق لا يمحو،
      يعيش البطل