إلى أنـظار الحـكـومة المركـزية في العـراق : المسيحـيـون العـراقـيـون المضطهَـدون من شماله إلى جـنـوبه يـطالِـبـونكم !!

بقـلـم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني ــ
المقـدمة :
إن مفاجآت المناخ الطبـيعـية كالـتـقـلـّـبات الحادة بدرجات الحـرارة ، والـفـيضانات والـزلازل والأمراض الجـماعـية المُعـدِية وما شابهها ، تـفـرض إجـراءات وتحـسّـبات خاصة لحماية الجـنس البشري بل وحـتى الحـيـواني ، تـتحـمل سـلـطات الـدولة عِـبأها ومعالجـتها بإعـتـبارها صاحـبة الـيـد الطولى والإمكانية المالية واللـوجـستية ، بالإضافة إلى هـمة المواطـنين بما في وسعهم مِن مقـدِرة وفـرصة .
وهـكـذا علاقات أبناء الـبـلـد الـواحـد فـيما بـينهم والتي يجـب أنْ تكـون مبنية عـلى الإحـتـرام في كافة الميادين والمستـويات . فإذا أصابها خـلل ، عـنـدئـذ يأتي دَور الـدولة لـفـرض القانـون المنـصِف بالحـق والعـدل ، ونحـن في عـصر الـوعي الإنساني المتحـضر .
إنّ دولاً عـريقة أنـصفـتْ شعـوبها الأصيلة بمنحها إستحـقاقات متميـزة ( أستراليا نموذجاً ) ، وفي مقالـنا هـذا نخـص عـراقـنا الحـبـيـب لـسنا نـطالِـب بمثـلها لشعـبنا الكـلـداني الأصيل والمعـروف تأريخـياً قـبل آلاف السنين … ولسنا نـناقـش ظروف العـراق قـبل قـرون مضت ، بل نـتـكـلم عـن أبنائه الـيـوم في زمن الـثـقافة ومراعاة المشاعـر وحـقـوق الإنـسان والإستماع إلى الرأي الآخـر .
إن صوت الضمير الإنساني الحي ، يـدعـو إلى العـيش بالمساواة وتكافـؤ الـفـرص بـين مخـتـلـف طبقات وألـوان الشعـب الـواحـد في الـبـلـد الـواحـد ، ناهـيك عـن الأفـكار البناءة التي تـنادي بها المنـظمات العـلمانية والمُصلِحـون الإجـتماعـيـون والأديان . الـيـوم يعـيش المسيحـيـون في العـراق مع أقـوام سـبق أنْ وفـدوا إليه عَـبـر الزمن فـصاروا مواطنين ذوي عـقائـد متـنـوعة ومـذاهـب متـباينة والجـميع لهم حـق العـيش بأمان ورخاء ، بالإضافة إلى الحـرية العامة دون المساس بكـرامة الآخـر .
ولكي نـضع الـنـقاط عـلى الحـروف ونـدخل في عـمق الموضوع مباشـرة ، نـقـول :
بـين فـترة وأخـرى تـبـرز (( في بعـض مناطق العـراق )) إشارات تستـفـز الروح المسيحـية بتعـمّـد واضح ! وتـظهـر سـلـوكـيات تجـرح مشاعـر المسيحـيـيـن !! يثيرها أشخاص ليسوا بُـلهاء ولا أغـبـياء ، بل يُـعـتـبَـرون واعـين وداركـين وبعـضهم ذوي مكانة إجـتماعـية تـلـفـت الـنـظر … وهـنا يأتي دَور الـدولة لـتـتحـمّل المسؤولية بـدءاً من الرئيس وإنـتهاءً بأصغـر شـرطي وموظف حـكـومي … وإلاّ ، هـل نـسـتـورد قـضاة أو شـرطة من خارج العـراق لحـماية المسيحـيـيـن ومعالجة موضوع الإعـتـداء عـلى حـقهم الـوطني في العـيش عـلى أرضهم العـراق كـمسيحـيـيـن ؟ . وهـذه بعـض الـنماذج :
أولاً :
إنّ مُـرشِـدين مسلمين في العـراق ( شـيخ أو معـلم ) يـبالغـون في إهانـتهم للمسيحـيـيـن فـيتـلـمِـذون جـيل أطفالهم عـلى الإستهـزاء بالـقـيَم والرموز المسيحـية عـلـناً ! ويحـفـزونهم عـلى كـره المسيحـيـيـن عامة . إستمعـوا إلى هـذا الـﭬـيـديـو الـذي هـو نـتاج تعاليمهم ! يعـلــّـمـون أطفالهم المسلمين أن (( الكـنيسة معـناها… مكـنسة كـهـربائية )) . المعـلم في هـذا الـﭬـيـديـو ليس هـو المذنب وإنما يصوّر فـقـط لـتـوثيق الحـقـيقة .

ماذا لـو أن مسيحـياً قال كلاماً مماثلاً عـن الجامع ؟ ولكـن المسيحـيـين رغـم أنهم غـير ملـزمين ! إلاّ أنهم شاركـوا المسلمين في صوم رمضان مع فعاليات أخـرى إحـتـراماً ووقاراً لهم .

هـذه صفحة من كـتاب التربـية الـدينية للطلاب المسلمين ، تـزرع الكـراهـية ضد المسيحـيـيـن .

هـذه قـناة الأنـوار تـبث الحـقـد بـين أبناء الشعـب العـراقي
ثانياً :
الـتميـيـز العـنـصري العـلني من خلال الـتـشريع الحـكـومي المُـقـرر والواضح في فـرض شروط مجحِفة عـلى المتـزوّجـين من دينَـين مخـتـلـفـين ــ إذا حـصل ــ تكـون لصالح المسلم !! بالإضافة إلى جـريمة أحـقـية إحـتـضان القاصرين لأحـد الأبـوَين ! ضد غـريـزة الأمومة وحـقـوق الإنسان .

ثالثاً :
إن المسيحـيـين وإنطلاقاً من أخلاقـهم المسيحـية والـذوق وإحـترام الغـيـر ، يهـنـئـون المسلمين بأعـيادهم ، وهـكـذا الـﭘـطرك ساكـو يُـبـدي حُـسن نية فـيلـتـقي نخـبة من شـيـوخ وأساتـذة في مناسبات عـديـدة .
وكـمثال : زار الشيخ الـدكـتور هشام الصميـدعي

البطريرك ساكو يزور الشيخ الدكتور هشام الصميدعي ويلتقي بنخبة من الشيوخ والأساتذة


والصميـدعي يـزور الـﭘـطرك مرتين خلال شهـرين

الدكتور هشام الصميدعي يزور البطريركية

الدكتوران عبد الموجود عبد اللطيف وهشام الصميدعي يزوران البطريركية


لكـن لاحـظـوا فـتاوي الصميـدعي ذاته بشأن المسيحـيـين ! دلالة عـلى أنه يستخـدم مبـدأ الـتـقـية الإسلامي !! فـنـقـول لصاحـب الغـبطة : هـل حـقاً أن إلهـك وإلهه واحـد ؟؟؟

رابعاً :
ألغى الأكـراد الإحـتـفال بمناسبة سعـيـدة تخـص المسيحـيـين إحـتـراماً للشهـداء الـﭘـيشمرﮔـة ــ رائع ولا غـبار عـلى ذلك ــ ولكـن حـين لا يُـلغى الإحـتـفال في مناسبات إسلامية مماثـلة ! نـقـول ( لـماذا حَـرموا المسيحـيـيـن من التمتع بمناسباتهم ؟ ) . مثال :
قـررت محافـظة أربيل ، إلغاء كل الإحـتـفالات الرسمية بمناسبة رأس السنة الجـديدة ، إجلالاً لأرواح الشهداء الـﭘـيشمرﮔـة ، وبسبب الاوضاع الراهـنة التي يمر بها كـردستان .
وفي تصريح للموقع الرسمي للحـزب الـديمقراطي الكـردستاني اليوم 17/12/2014 قال نائب محافظ أربيل ، طاهر عـبد الله ، ألغـينا تـنظيم المراسيم العامة بإستـقـبال العام الجـديد ، التي كـنا نـنـظمها في الأعـوام الماضية من حفلات جماهـيرية عامة وتـزيـين المدن .

إلاّ أنه بعـد أسبوعَـين وبتأريخ 3 كانـون الثاني 2015 صرّح مسؤول كـردي بما يلي :
أربـيل أول مَن إحـتـفـلت بالمولـد النبوي الشريف تأريخـياً … !!
*************
وقال القـيادي البارز بالإتحاد الوطني الكـردستاني ــ في ذلك الحـين ــ برهم صالح : “ نحـتـفـل اليوم بذكـرى المولد النبوي الشريف ، ذكـرى ولادة الرسول الأعـظم محمد (ص) ، حامل رسالة الرحمن الى العالمين ، رسالة الاخلاق الحميدة و السلام والمحبة والتعايش بين أمم وشعـوب الأرض “.
وأعـرب صالح عن أمله بأن “ تكـون هذه المناسبة حافـزا نحـو مزيد من التعايش الأخوي والتسامح وخـدمة الوطن وترسيخ أسس العـدالة الإجـتماعـية وسيادة القانون “.
وبالتأريخ ذاته شارك نيجـرفان برزاني بإحـتـفالات المولد النبوي في أربـيل

وسـؤالـنا المنطـقي : هـل ولادة رسول الإسلام متـمـيّـزة عـن ولادة المسيح الحي ؟

خامساً :
إهانة المسيحــيـين في عـنكاوا / العـراق بتـدنيس الصلـيـب

في آيار 2017 قامت بعض المحلات التجارية في عـنـكاوا بـبـيع أحـذية تحمل شارة الصليب وذلك إمعانا في إهانة الدين المسيحي والمسيحـيـين بشكل عام . إنه تحـدّي حـقـيقي للسلطات الحكـومية التي لم تـتخـذ ــ في حـينها ــ أية إجـراءات قانونية بحـق أصحاب المحلات التي روّجـت لـبـيع تلك البضاعة .
سادساً : معـمّم يهاجـم كـنيسة الحـكمة الإلهـية في بغـداد . منـشور في 28 كانـون الأول 2019

وسابعاً : نـنـتـظـر خـيراتهم وبـديعـيّاتهم القادمة .
***************
خـبرات الحـياة ……. 5 سنـوات في الكـوت وأنا المدرس المسيحي الـوحـيـد في مدرستي
كـنـتُ أفـضل الجـلـوس في ﮔـهاوي أهـل الـعـﮔـل البسيطة وأسمع حكاياتهم وليس في نادي المعـلمين المؤثث جـيـدا والمتـوفـرة فـيه وسائل التسلية والعـضوية مجاناً …. في إحـدى العـصريات جـلست بجانب شايب عـلى الكـورنيش ظـنّ أني مسلم وأحـب الحـوار معه … سألته عـن رأيه بأني أنام مع مسيحي في الـفـنـدق ! ( وفي الحـقـيقة فإن زميلي في الغـرفة ولخـمس سنـوات كان مسلماً ) ، فـقال : ما بـيها شيء ، بس لا تأكـل ويّاه !
حادثة أخـرى : مدير مدرستي شخـص محـترم (( مـﮔــصوصي من عـشيرة المـﮔاصيص ) بعـد سنـوات قال لي يوماً : أشـوفـك خـوش ولـد ، نـظـيـف ومؤدب وخـلـوق طيب المعشر ….
قـلت له : أنا كـبـقـية المدرسين ، فـبماذا أتميّـز عـنهم ؟ إنهم مِثـلي جـميعهم لا فـرق بـينـنا !…
قال : لـقـد عـلـّـمـونا منـذ الصغـر أن المسيحي ((((( نجـس ))))) وأنت نـظـيف .
فـهـل نـقـرأ أو نسمع ردّاً عـلى هـذا المقال من رجـل دولة ؟ … وسنة 2020 سعـيـدة للجـميع .

Comment التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • الأخ الأستاذ مايكل المحترم:
    بعد صلب السيد المسيح له كل المجد من قبل اليهود، وانتشار المسيحية في كافة ارجاء المعمورة، اصبح الشعب المسيحي الذي يضم مؤمنين من كافة الأجناس والاعراق المتواجدة على الارض هو شعب الله المختار والى الأبد، وبطبيعة الحال ان هذا الأمر لم يرضى اليهود به لأنهم كانوا ولا زالوا يؤمنون بأنهم هم فقط شعب الله المختار وبدون منازع، فلجأوا الى محاربة المسيحية بكل الأساليب والطرق المتاحة لهم، حتى ان تيودور هرتزل أحد مؤسسي الصهيونية السياسية قال : ” لقد انتشرت المسيحية ولا يمكن ايقافها، فما علينا سوى تجزئتها الى فصائل مبعثرة عن طريق انشاء كنائس متعددة مختلفة الأسماء والتوجهات”. كما ان مطران الجزيرة اليهودي النسطوري ورقة بن نوفل الذي زوّج خديجة بنت خويلد، بنت عمه، من محمد نبي الأسلام زواجاً مسيحياً نسطورياً، جعل محمد بهذا الزواج ان يكون قريباً منه ويطلع على الديانتين المسيحية / المذهب النسطوري واليهودية، وبعدها استطاع محمد ان يقدم القرآن وهو يتضمن فقرات كثيرة مقتبسة من الانجيل والتوراة، ويدعوا المسلمين الى الأيمان مثلما كان يؤمن النساطرة في ان المسيح لم يتألم ولم يمت على الصليب، أي بمعنى لم يصلب، وأن مريم العذراء ليست ام الله. ومنذ ذلك الحين وحتى الأن، وقلوب المسلمين مملوءة بالحقد والكراهية تجاه المسيحيين ويعتبرونهم كفاراً.