خـرج مِن مخـبـئه فـنسأله : هـل سـتعـود سليمة إلى عادتها القـديمة ؟

منـذ الإنـتـفاضة الشبابـية في الأول من تـشرين الأول الحالي، كان الـﭘـطريرك لويس ساكـو مخـتبئاً فـظهـر

نعـتـقـد أن هـذه الـفـترة التي يمر بها السيد ساكـو هي من أصعـب فـترات حـياته منـذ توليه السدة الـﭘـطريركـية ولا يُعاتـب عـليها ، لأنها صعـبة عـليه أنْ يُحـرَم من الظهـور في الوسائل الإعلامية ونـفـسه نرجسية ؟ تـرى ما هي الأسباب الحـقـيقـية ؟ لربما الرفـيق ــ زاخـونايا ــ يُـتحِـفـنا بإجاباته الـﮔـُـلـﮔـُـلية ، وقـد يكـون هـو نـفـسه مخـتـبئاً أيضاً مثل شـبـيهه في فجـوة سـرية

ولا بد من أن تهـدأ الإنـتـفاضة كما كانت قـبـلها ( ونـتمنى أن تـلبّى مطالـب الجماهـير المتظاهِـرة ) ، وإلّا لا شئ يتغـير ، والفاسدين باقـين في الحكم ، ورجال الـدين من أبو العمائم سوداوية وبـيضاوية ، والطرابـيش حـمراوية ، هم المستـفـدون من الوضع المأساوي والكل يرجع إلى مكانه ، كأنه لم يحـصل شئ

ولكـن هـل تكـون هـذه الإنـتـفاضة درساً لغـبطة الكـردينال ساكـو أن يلـتـزم الصمت ليس فـقـط في أوقات الشدة خـوفا عـلى حـياته كما هي الآن ، وإنما الإعـتـكاف في صومعـته طوال الوقـت ويـؤدي واجـبه الديني الكـنسي وعـدم تـدخله في السياسة وإستـقـباله السياسيـين الفاسدين ومَن لف لفهم من الذين يدخــلـون أنوفهم في مثل هذه المسائل التي لا تعـنيهم الا لمصلحتهم الشخصية ، وخاصة بعـد أن دخـل السيد ساكـو في دهالـيزها ولم يقـتن منها شيئا إلّا الهـلـوسة الإعلامية ، لذا فـمن الأفـضل له الآن أن يرفـض أية مقابلة تلفزيونية معه لأنها سوف لـن نسمع منها أكـثر من كلمة ( يعني ويعني ) مع تحـريك يديه بصورة مائعة وتجـوال عـينيه شمالا وجـنوبا ، شرقا وغـربا كأنها رادار ، مع بقاء ركـبتـيه منـطـبقـتان مثل ….. !!! وتمثيله حـركة شـفـتيه المصطنعة ـ وهـو لا يُـجـيـد تمثيل فنا ــ فحّـدث بلا حـرج ، وأيضا تجـنبه أي تصريح إعلامي بشؤون بشار الأسد ولا بغـيره ـ لأن حـوارته صارت حوار الطرشان ، والتي هـو نفسه عاجـز عـن المواجهة في حـوار جاد ( كما واجهه الآباء : نوئيل كوركيس وبـيتر لورنس والشماس الإنجـيلي صباح حـنا في قاعة مار بطرس) ، وأما كـتاباته من المقالات والاخبار في موقعه البطريركي الرسمي لم يعـد ناس مهتمة به بعـد ( أنظروا إلى عـدد قـرّاءهم) ، مقارنة بقـرّاء موقعـنا ! وإذا فـكـر جـديا ونصيحة له لإنقاذ ماء الوجه أن يرحل أفـضل بكـثير مِن بقائه عـلى الكـرسي الذي أصبح عالة عـليه

الا تكون انتفاضة الشبابية دروس تـتـقـن منه لبقـية حياتك يا سيادة السيد ساكـو ، أم أن الحـليمة لا تـقـدر إلّا أن ترجع إلى عادتها الـقـديمة ؟

كادر الموقع

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • سادتي الكرام
    تحية طيبة للجميع
    أحنا العراقيين عدنا مثل يقول
    ((( طبع البَدَن ما يغيّرَة الّا الچفَن )))
    فهذا المثل ينطبق على الرفيق ساكو الزوعوي الاغاجاني المربوطي الهرطوقي
    تعرفون هو يتختخ ويفك اربع ويلات من يجلس گدام اعلاميات الفضائيات وخاصة من تكون( بنية جنس لطيف وناعم)
    مثل هذا الفديو
    https://youtu.be/aWQWuuNWfyY

    لانه الواضح هو ابو البنات ويبدأ بالهذيان في لقاءاته
    ويبدأ بالتسقيط لكل من يخالفه
    وشكراً

    • خلال 45 دقـيقة في هـذا اللقاء ، كـرر كـلمة (( يعـني )) …. 272 مرة