قـصّـرت يا بطـريركـنا ، وليس من عادتـك أن تـقـصّر

إعلام البطريركـية

غـبطة البطريرك ساكـو يصل إلى مدريد للمشاركة في مؤتمر دولي حـول الـديانات والحـضارات في حـوار

وصل ظهـر يوم السبت 14 أيلول 2019 غـبطة البطريرك الكـردينال مار لويس روفائيل ساكـو برفـقة معاونه مار باسيليوس يلـدو إلى العاصمة الإسبانية مدريد للمشاركة في مؤتمر حـوار الـديانات والحـضارات الـذي سـينعـقـد للـفـترة من 15 – 17 أيلول الجاري

http://saint-adday.com/?p=34281
************

لا يا حـرام !! أما كان المفـروض أن يرافـقـك الأب صلاح هادي دون أن تـتـركه لـوحـده ، بإعـتـباره أحـد أعـضاء العائلة البطريركـية ، كي يُسـلـّـيك في أوقات الراحة والإستـرخاء بعـد عـناء السفـر ، وكـذلك يومياً بعـد إخـتـتام جلسات المؤتمر في النهار ؟؟

إنه من باب العـدالة ــ والعـدل يتجـسـد فـيك ــ أن تصطحـبه معك ، مثـلما كان سكـرتيرك الأب نويل فـرمان يرافـقـك في جـولاتك الـذي إنـتهـت مهـمته ورجع إلى كـنـدا

كان الأولى بك أن تخـطط مسبقاً ليحـل الأب صلاح بـديلاً عـن باسيلويس المطران الذي تركـك وإنـشغـل بجـدول إلـتـقاط الصور ، لأن منهاجه يخـتـلـف عـن منهاجك يا بطـركـنا ساكـو، فإلـتـقاط الصور الجـميلة أهم . وإذا لم تخـطر بـبالك هذه المرة وفاتـتـك مسألة (( الإستـبـدال )) فالجايات كـثيـرات

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • في صورته يـبـدو أفـنـدي منـفـتح للحـياة
    وهـذا هـو التجـدّد

  • يتضح من هذه الصور ان الكاردينال ساكو ينحاز الى الاسلام والمسلمين فنراه دايماً يتقرب منهم ويصافحهم وكأنه رجل دين مسلم وليس رجل دين مسيحي مسؤول عن الكنيسة الكلدانية الى متى سيستمر بهذا الحال الا يكفي ما عاناه المسيحين من الاسلام والمسلمين اليس من الأفضل ان يتفقد رعيته في الداخل والخارج بدلاً من ان يفرفر هنا وهناك لمقابلة الشيوخ والملالي متى ستتوقف هواية السفر والمطارات والفنادق الدرجة الاولى وكم هي تكلفة هذه السفريات ومن اين تخصص هذه الأموال وكم عائله فقيرة ومحتاجة تستطيع ان تساعدها بهذه الأموال أموال السفر والفنادق والطائرات الا يكفي مظاهر الفخفخة والظهور في الاعلام وحب الصور واللقاءات لكن غابت القطط
    المطارنة العب بالنار فهنياً لك العب بيها

  • كادر الموقع واصحاب الردود

    من المعيب جدا ان يكون موقعكم موقع المنحطين اخلاقيا لما ينشر به من مقالات وردود خارجة عن الاداب العامة.

    الحذاء الذي يلبسه مار باسيليوس يلدو يسواكم وتاج على راسكم ولا يحتاج مار باسيليوس الى تقييمكم لانكم اصلا اولاد شوارع.

  • اسمع اسمع هاي في زيارة البطريرك الى شيكاغو .وهو يعطي القربان المقدس واذا باحدى السيدات تقربت لتناول القربان المقدس واذا بصاحب العصر والزمان العلامة ساكو لاطول الله بعمره وقامته يقول لهذه السيدة .(ولى اسوف كن صغتي سميني كثيغ) ولكن اقول للزواج الذين يدافعون عن البطرك بالعافية عليكم هذا الشاذ

  • أقول ل زاخونايا ان باسليوس فعلاً يحتاج الى تقيم وكيف لا وهو جالس مع الحريم وناسي انه مطران ويظهر بمظهر البقرة الضاحكة والحذاء الذي يلبسه ليس سوى الأصل الذي أتى منه وتربى عليه فهذا هو مستوى المطران بمستوى حذاءه

  • كنت أتصور ان السيد المتخفي زاخونايا رجل محترم ومثقف لكنه اتضح لي من خلال تعليقه الأخير انه عفطي ابن عفطي