من انت ايها الكاهن

الحياة مدرسة تعلمك الكثير 

الدرس السابع : من انت ايها الكاهن 

الناس كلهم ينتظرون منك الكثير 

الناس كلهم يأملون منك شيئا 

البشر يتطلعون اليك ويترجون 

الكل يعتبرونك كل شيء 

يعتبرونك مثال وقدوة 

يعتبرونك قائد وراعي

يعتبرونك معلما ومربيا ومرشدا 

يعتبرونك وسيطا بينهم وبين الله 

يعتبرونك مباركا وكلك بركة

يعتبرونك أباً حنان ورحوم وأخا 

يعتبرونك بلا خطيئة ومعصوم 

يعتبرونك فوق مستوى البشرية 

يصلون من اجلك 

يبكون من اجلك لمحبتهم لك 

يفرشون الارض بفرحهم 

أملين ان يروا فيك الكثير 

يعتبرونك دفة النجاة 

يعتبرونك سفينة الحياة 

يعتبرونك حمامة سلام 

يعتبرونك ابو الفقراء والايتام 

يعتبرونك معزي المحتاجين والمرضى 

يعتبرونك قديسا وامينا 

يعتبرونك قريبا من الله وبارا 

يكحلون اعينهم بك ويتغنون بأسمك  

يعتبرونك رمز الصدق والعفة 

يعتبرونك جزءا منهم ومن حياتهم

ويعتبرونك بمثابة المخلص لهم 

فهل عرفت نفسك من انت 

فهل عرفت منصبك ودرجتك 

انك انت ايها الكاهن 

انك انت ايها القسيس

انك انت الذي دعي واختير  

انت الذي يسمونه خادم الرب 

انت الذي يلقبونه ابونا 

فهل تستحق كل هذه الكلمات 

هل تنطبق عليك كل هذه الابيات 

ام انك سلطان وسيد الاسياد 

ام انك دكتاتور وبلا صفات 

ام انك كالجلاد على العباد 

ام انك متعالي ومتكبر بلا حياء 

ام انك احببت مالقيصر وتركت مالله 

لتعرف نفسك من انت ايها الكاهن 

لتعرف انك راعي ولست اجير 

ولتعرف كيف تحمي الرعية لا ان تكون ذئبا 

فلتكن دائما راعيا صالحا ونورا وملحا

الخور اسقف اسعد حنونا

Comment التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • ومع ذلك لا يـزال هـناك خـرفان من أبناء الكـنيسة يعـرفـون أن بعـض الكـهـنة لا يمتـون بصِـلة إلى هـذه الصفات ، ويقـولون أن الكاهـن عـنـده درغا … دون أن يعـرفـوا معـنى كـلمة درغا