موقعنا -آنا كلدايا- يعزي الامة الكلدانية برحيل احد ابناءها الاصلاء المرحوم السيد بهنام جبو

وبهذا يعبر كادرنا عن حزنه وأسفه الشديد لفقدان الاخ بهنام جبو، الشخصية الكلدانية الاصيلة بمواقفها الانسانية والايمانية تجاه الهوية الكلدانية. ونتقدم بكل مؤاساة بتعازينا القلبية للعائلة الكريمة وذوي المرحوم بهنام طالبين لهم الصبر والسلوان وهو يرقد على رجاء القيامة في المجد السماوي

كان للمرحوم بهنام دورا غنيا عن التعريف في الساحة الكلدانية وبالاخص حضوره ومشاركته بمؤتمر النهضة الكلدانية الأول في سان دييكو عام 2011 مع عائلته الكريمة جنبا لجنب في دعم القضية الكلدانية دينيا ومدنيا. وبعده بعام أقام حضرته وبكل جدارة مؤتمر النهضة الكلدانية الثاني في السويد عام 2012 برعاية أتحاد الاندية الكلدانية الذي كان يترأسه

ان رحيله المبكر كان على حساب صحته وتضحيته لنهوض الانسان الكلداني، فهل سوف تثمر تضحيات بهنام جبو بأمانة في المستقبل؟؟ وخاصة عند من كان قد عرفه عن قرب

لقد خسرت الأمة الكلدانية شخصية قلّ منها في الساحة الكلدانية في زمننا الحاضر، فهل سوف نحصد ثمار ما زرعه فقيد الأمة الكلدانية المرحوم بهنام جبو؟؟؟