غبطة البطريرك ساكـو يخجل (( أو يخاف )) من إدانة الأتـراك قـتـلة أبناء شعـبه

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • أعتقد الأثنان معاً الخجل والخوف ….فأذا كانت شجاعته تكمن في معاقبة أبنائه الكهنة … فكيف بأستطاعته أن يدين قتلة أبناء شعبه .

    • تعـلـيـق جـميل ……. الإثـنان معاً : الخجـل والخـوف
      فإذا كانت شجاعـته تكـمن في معاقـبة إخـوته الكهـنة … فإن خـوفه واضح في تجَـنــّـبه إدانة قـتـلة أبناء شعـبه

  • سادتي الكرام تحية طيبة للجميع
    انا دائما اقول
    وقلتها منذ البداية وسأكررها دوماً بأن

    كل الذين ماتو سابقاً وسيموتون لاحقاً من المسيحيين وخاصة الكلدان
    هم برقبة
    ( الرفيق ساكو الزوعوي الآغاجاني المربوطي الهرطوقي الشوارعي)

    لان هذه الرقبة مصنوعة من الگيوة الكردية والكلاش الشيعي
    وشكراً