احتفال السعانين في الكنيسة الرسولية الكلدانية في سان دييكو

أحتفل القطيع الصغير من المؤمنين الكلدان في كنيسة مار يوحنا المؤجرة في الكاهون بالعيد السعانين بصلاة الصباح (صلوثا دصبرا) وثم بزياح السعانين (اوشعني) ومعهم أطفالهم حاملين أغصان الزيتون مرنمين الاناشيد المعدة لهذا اليوم المبارك وبحسب الطقس الكلداني الجميل. هذا وبعد القراءات من رسائل بولس الرسول والانجيل المقدس بحسب مار متي القى الاب الموقر بيتر لورنس كرازة هادفة وقيمة بعض ماجاء فيها “اليوم هو يوم أحتفال بالنسبة للجموع التي استقبلت المسيح ويوم فرح لنا نحن ايضا، لكن بالنسبة للمسيح هو يوم مفرق الطرق، الحد الفاصل الذي وضع المؤسسة الكهنوتية على المحك. وليقول لهم كفاكم قيادة هذا الشعب بالاتجاه الخطأ

وبعد مقاسمة الغذاء الروحي تقاسم المؤمنين الحلويات والمرطبات وجاءت هذه المرة أكثر سرورا احتفاءا بعيد ميلاد أحد شمامسة المذبح (الشماس ايفن جوزيف) وبهذه المناسبة السعيدة تتمنى له اسرته الثانية الكنيسة بجميع مؤمنيها عيد ميلادا سعيدا وحياة ملؤها العطاء والخدمة وللمزيد من التقدم. وبعدها رجع الجميع الى بيوتهم فرحين مهللين للرب وشاكرين نعمه الوافرة

مؤمن مشارك