لـقاء ودّي مع الأب أركان حـكـيم في سـدني

بمبادرة من بعـض الإخـوة الـنـشطاء الألـقـوشـيـيـن الكـلـدان ، وبمعاضدة جـمعـية ربّان هـرمزد الكـلـدانية الأسـتـرالية في سـدني …. كان لأبناء الجالـية لـقاءٌ مع الأب أركان حـكـيم القادم من ألـقـوش / العـراق في زيارة ودّية إلى أسـتـراليا ، وذلك في قاعة مونامور عـنـد الساعة السادسة من مساء يوم الأربعاء الموافـق 3 نـيسان 2019 وكان الحـضور رجالاً ونساءاً ضعـف العـدد المعـتاد في هـكـذا إجـتـماعات مماثـلة سابقة

ولا بـد من تـقـديم شـكـرنا الخاص للأخ ــ أودي ــ صاحـب قاعة مونامور لإتاحـته الـفـرصة لـنا لهـذا اللقاء متمنـين له كـل الـتـوفـيق

قـدّم الأخ عـيسى قـلـو نـبـذة عـن حـياة الأب أركان : ولادته ، نشأته ، دراسته ، بحـوثه ، نـشاطاته ، ثم كانت محاضرة الأب الفاضل حـول تأريخ ألـقـوش ( ماضيها وحاضرها ) والـدور الـذي لعـبه أبناؤها سابقاً ، والمسؤولية الملقاة عـلى عاتـقـهم لاحـقاً … أعـقـبها الأخ عـيسى بهـذه الأبـيات الشعـرية الجـميلة بما جادت بها أحاسيسه

بـشـيـنا ثـيـلـوخ

بْـشـيـنا إيـثـيـثـوخ ، بـرْد ماثا د ﮔـــــورِ

بْـﮔاوُخ ﭘْـصِـخـلـيه نَـشـــــــواثا وْ خـورِ

كُـل عَـمّا دِيّـــــــان بْـلِـبّـــــــــــا كِـبـيـلِ

وْ ألـقـوش ﭘّـصخـوثا وْ خـيلا بْـنَـطرالِ

نَـشْـواثا كُـلــّـيه بْـحُـبّا كـْـقاﭘــِلــّــــــــيه

تا كـلـديــــــــــــــوثا خايـح بْـداوِحـلـيه

مِن مَـحـكـياثــــــــــــا د خِـنّ لا زْديـلِ

خــوثِــد أقـلاثِـح دِجْـمِـنِ دْريـــــــــــلِ

أذ رابي قاشـــــــا بْــتــوديــثِــح أريـلِ

هــــادَخ رْخِـشْـلِ وْ إيــتِـح لا نْـشــيـلِ

وشارك عـدد من الحـضور بمداخلات عـلـق عـليها الأب الموقـر ، مثـلما أجاب عـلى إستـفـساراتهم بكـل شـفافـية ووضوح . وخـُـتِـم اللقاء بالشكـر الجـزيل للأب أركان حـكـيم