الجـزء الثالث : إسمح لي غـبطة البطريرك ساكـو، إنك لم تكـن صادقا بل جانبت الحـقـيقة، وتـدخلك في شؤون الرهبان كان تـدخلا سافـرا ولم يكـن قانونيا

19 hours ago
553 Views شاهد
1 Min Read

 

الأب نوئيل كوركيس

غـبطتك لا تـقـول الحـقـيقة: فأنا لست خارجا عـن القانون ولا “فـليتا” كما دعـوتـني، ولا عاصي كما جاء في تصريحك مؤخرا في حزيران 2018،  “فقط تم طرد كاهنين من الكنيسة بسبب العناد والعصيان”، بل أنتَ كنتَ سبب شكـوك المؤمنين تجاه كهـنـوتي من خلال استغلال منصبك (درغا) وسلطتك. نعم، سأستمر بنـشر الوثائق أمام قـراء موقع ــ آنا كلدايا ــ الذين ينـتـظرون ما نـنـشره بشوق عارم ليروا الحـقـيقة بأعـينهم التي تبرهن أنك لم ولن تـقـول الحـقـيقة ابداً (لأنها تُـرعـبـك). والرب شاهـد على كلامي، واذا كان عـنـدك براهـين غـيرها أرجـو نـشرها من باب العـدالة، ومسؤوليتك الجديدة في منصبك الجديد كاردينالاً، فـقـط كي يعـرف الـقـرّاء مَن هـو الصادق.

هؤلاء هم رؤساء الرهـبنة الكلدانية الهرمزدية، بدءا بالمرحوم الأنبا إبراهيم يوسف إلياس الـذي كانت وثائقي الأولى في عهـد رئاسته ومن ثم الذين جاءوا خلفا له وهم:
المرحوم الأنبا قـرياقـوس ميخائيل، الأنبا دنحا حنا توما، الأنبا جـبرائيل كـوركـيس توما (الذي ترك الرهـبنة مخـتـفـيا)، وثم (الماروني الدخـيل) الأب جوزيف عـبدالساتر النائب الرسولي* المعـين مِن قِـبَل دولة الفاتيكان، الذي في عهـده بدأت المساومات في جـريمة ضرب هذه الرهـبنة الكلدانية الأصيلة والعـمود الـفـقـري للكـنيسة الكلدانية. كان الأب جوزيف هو الذي فتح المجال لغـبطة البطريرك ساكـو لفـرض أوامره (المؤامرة) عـلى هذه الرهـبنة التي هي “مستـقـلة إسقلالا تاما” عن السلطة المحـلية. وقـوانين الرهـبنة الكلدانية واضحة والتي هي بالأصل حـبرية ورئيسها الأعلى “أسقـف روما” وتحـتم واجـب الطاعة له وليس لغـيره حـتى مع السدة البطريركـية بشخص البطريرك الذي يقـول ــ يجـب إحـترامهم إحـتراما خاصا ــ ويعـني بالقلم العـريض إحـتـرام وليس طاعة. (أنظروا في أدناه بعـض قـوانين الرهـبنة).

هـوية الرهـبنة الكلدانية وقانونها الحـبري:

“إن ــ الشعار الرهـباني ــ يشير إلى أنّ الرهـبانية هي رهـبنة حـبرية، يعـني ذات صلة مباشرة بالحـبر الأعـظم أسقـف روما، حـيث يرمز إلى خـضوعـها لـلحـبر الأعـظم فـقـط. إن شعار العكاز والتاج والصليب، رموز تـشير إلى حـبريّة الرهـبانيّة، وتوّضح الإمتياز الذي حصل عـليه الرئيس العام للرهـبانيّة منذ سنة 1827، عـندما تمَّ الإعـتراف بقانونها المجـدد مِن قِـبَل الحـبر الأعـظم أسقـف كـنيسة روما بتاريخ 15/اكتوبر/2005، مِن قِـبَل مجمع الكـنائس الشرقـيّة – روما، الكـردينال أغـناطيوس موسى داود الأول بطريرك أنطاكـيا للسريان الكاثوليك شرفًا ورئيس، مجمع الكـنائس الشرقـية.
وعـليه حسب قانون رهبنـتـنا المرقـم 120: يخـضع الرهـبان جميعاً للحـبر الأعظم أسقـف كـنيسة روما، بصفـته الرئيس الأعـلى للكـنيسة الجامعة، ويتحـتّم عـليهم واجـب الطاعة له بقـوّة السلطان الإلهي الذي وُهِـب، ليمارسه بإسم الطاعة المقـدّسة. أمّا مجـمع الكـنائس الشرقـيّة فـيمارس سلطانه بقـوّة الحق العام وبحسب هذه القوانين[2]”.
“ويذكـر القانون حـول علاقة الرهـبنة بالسلطة الكـنسية، إذ أن القانون المرقم 336 البند 1 يقول: إنّ رهـبانيّـتـنا التي تأسّست بمبادرة من الربّان هرمزد وجـدّدها الأب جـبرائيل دنبو، في عهـد البطريرك مار يوحنا هرمزد، حـفـظتْ دائما إحـتراماً خاصّاً للسدّة البطريركـيّة ولشخص البطريرك، وكـذلك لكلّ سلطة كـنسيّة محـلّـيّة.
البند 2: وهذه الرهـبانيّة، من حـيث طبـيعـتها القانونيّة، مستـقـلّة إستقلالاً تامّاً عن السلطة المحـلّيّة من جهة أنظمتها وإدارتها الداخليّة وكلّ ما يتعلّق بالأشخاص والأموال”.
“ويؤكـد مجـددا القانون المرقم 337 : يخضع الرهبان جميعاُ للحـبر الأعـظم أسقـف كـنيسة روما ، خـضوعهم لرئيسهم الأعلى، ويتحـتّم عـليهم واجب الطاعة له كـنائب للمسيح من جهة، وبقـوّة نـذر الطاعة من جهة ثانية. وبما أنّ رهـبانيّـتـنا حـبريّة، فهي تخضع مباشرةً للكـرسي الرسولي فـيما يتعـلّـق بنظامها الداخلي وقانونها الرهـباني”. (انتهى).

فـبعـد مرور سنوات من التدمير والتخـريب إستطاع غـبطته أن يروض الرهـبانية كي تكـون تحـت رعايته حسب ما نـشره في إعلامه البطريركي الآتي:
الرهـبانية الانطونية الهرمزدية تحـت رعاية البطريركـية حالياً

https://saint-adday.com/?p=19937

إعلام البطريركـية
بطلب من السينودس الكلداني المنعـقـد بروما 5-8 تشرين الأول 2017 جعـل الكـرسي الرسولي الرهبانية الأنطونية الهـرمزدية تحـت رعاية البطريركـية الكلدانية حاليا ، مع بقائها حـبرية بحسب رسالة المجمع الشرقي المؤرخة في 17 تـشرين الأول 2017 والمرقـمة 5/2011.
(إنـتهى الإقـتباس)

والغـريب، حتى اليوم، لم يَـزُر غـبطته الرهـبنة بل دعاهم إلى الإجـتماع في أربـيل حسب ما جاء في إعلامه كالآتي؛
البطريرك ساكو يجـتمع بالرهـبان الكلدان

https://saint-adday.com/?p=23675

إعلام البطريركـية
إجـتمع صباح الخميس 17 آيار 2018 غـبطة أبـينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكـو بالرهبان الكـلدان في مقـر البطريركـية الصيفي بعـنكاوا / أربـيل ….عـلى فـتح صفحة جـديدة من العلاقات لـتـقـدم الديـر
صفحة جـديدة !!!… يعـني كانت هناك صفحات وصفحات من التدمير والخـراب!!!!
في الختام: هـذا هـو نـدائي إلى الأصلاء من الرهـبان الحاليـين والساكـتين: علينا ان ننهض وننتفض لإنـقاذ رهـبنـتـنا العـزيزة التي هي قـلب الكـنيسة الكـلدانية ومنها يتم إصلاح كـنيسة بابل كما هو معـروف من تأريخها المجـيد (مار شمعـون الثامن يوحـنا سولاقا مثالا والبطريرك العظيم الراهب مار يوسب اودو)، لتخـليصها من مؤامرة الدخلاء الغـرباء الذين هجـموا على الفـريسة وفـتكـوا بها (النـتيجة هي انّ أكـثر من نصف عـدد الرهـبان تم تـشريدهم وطرهم وإبعادهم عـن صمام الرهـبنة في عهد البطريرك ساكو)، وإذا لم نتحرك عاجلا سوف تغلق الرهبنة أبوابها، وهـذا ما كان يريده الدخـيل وتـتحـقـق أمنية غـبطة الكاردينال ساكـو وتحل عـقـدة طفـولته تجاه رهـبنة الوحـيدة للكـلدان التي بدء مشواره الكـنسي منها في بداية الستينات من الـقـرن الماضي عـندما كان تلميذا منطويا على نفسه في دير مار كوركيس (بعويرا) في الموصل. فـيا أيها الإخـوة الرهـبان المتبقـين لا تـتركـوه أن يتـدخل بشؤونكم واذا هناك مشاكل يمكـن حـلها بيننا كأخـوة. الرهبان وحدهم في إمكانهم النهوض برهبنتهم وليس أي جهة أخـرى وحـتى دولة الفاتيكان (مثالا انه تم فرض في 20 سنة الماضية ثلاث نواب زائرين (جمعيهم من لبنان) من المجمع الشرقي وظروف الرهبنة سارت من سوء الى الاسوء). وتكـون النهضة بالرجـوع إلى الأصالة التي منبعها الإنجـيل المقـدس، وطقس الآباء القديسين، قـبل تأوينه وتحـريفه.  

 وهكذا سوف انشر الوثائق المرسلة لي من كل الانبا (الرئيس العام) على حدة وحسب التسلسل الزمني. 

وثائق من الانبا المرحوم قرياقوس ميخائيل

الرئيس العام على اديرة الكلدان

الانبا المرحوم قرياقوس ميخائيل والاب نوئيل كوركيس في مدينة شيكاكو

 

 

إنـتظروا تكـملة نـشر الوثائق كي تـتمتعـوا بها أيها القـراء في (أنا كـلدايا) وخاصة غـبطة البطريرك ساكـو كي يرى بأم عـينيه الحـقـيقة الدامغة ويكـفّ عـن تصريحاته المظللة والمخادعة .

*وسوف أنـشر لاحـقا مقالة أحـد الرهـبان الكهنة كي تعـرفـوا جيدا أيها القـراء في موقع ــ انا كـلـدايا ــ من هـو هذا النائب الرسولي الذي قام بمؤامرة لتـدمير الرهـبنة بتسليمها الى البطريرك ساكـو.

 

الجزء الاول- إسمح لي أن أقـول لك أنك لا تـقـول الحـقـيقة ، يا غـبطة البطريرك ساكـو

 

الجــزء الثاني : إسمح لي غـبطة البطريرك ساكو ، إنك لم تكـن صادقا بقـول الحـقـيقة أبدا

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • نحن نبحث عن الحقيقة
    بارك الله فيك أبونا نوئيل لأنك تكشف الحقائق بكل شجاعة
    وهذه ما يريده غبطة البطريرك لويس
    أستمر بذلك والرب يكون معك
    تحياتي
    نزار

  • إذا إتـفـقـنا عـلى أن كـلمة ( فـلـيـتا ) في لغـتـنا الكـلـدانية الـدارجة تـقال للشخـص الـذي لا يلـتـزم بتـوصية ولي أمره أو يتمرد عـلى مسؤوله الإداري …. فإن حـضرة البطرك الكاردينال لـويس الكـثير الإحـتـرام ( حـين كان مطراناً ) لم يكـن يلتـزم بتـوصيات بطركه المرحـوم دلي ، وإمتـنع عـن حـضور السنهادس لـسـنـوات بل ومحـرضاً مطارنة الشمال عـلى التـمرد أيضاً ، إذن ماذا نـستـنـتج ؟
    وأضيف عـلى مسؤوليتي : أنه (( وهـو كاهـن )) لم يـلـتـزم بتـوصية المرحـوم والـده روفائيل له ، بـالحـفاظ عـلى الطقـس الكـلـداني كأمانة في رقـبـته …… إذن ؟؟؟؟؟؟؟
    ثم ، كـل هـذه الـوثائـق الصادرة من ( رئاسة أديـرة الكـلـدان العامة ) ألا تـكـفي لحـضرة البطرك كي يقـتـنع بأن الأب نـوئيل كـوركـيس لم يكـن ( فـلـيتا ) ؟؟؟؟
    لماذا لا يصرّح عـلـناً ويـذكـر إسم الجـهـة التي يـريـد منها وثائق تـدل وتـؤيـد الموقـف السـليم للأب نـوئيل … كي يقـتـنع بأنه لم يكـن فـلـيتا ؟ …. وإلاّ ، فإن إجـراءاته تـشبه حُـكـم قـره قـوش كما وصفه لـنا يوماً المطران ( الكاهـن ) يـوسف تـوما في محاضرته بـسـدني

  • الحقيقية واضحة وضوح الشمس والبطرك مثله مثل الذي يغلق كافة الستائر والأبواب والمنافذ ليحجب ضوء الشمس ويمتنع عن رؤيتها
    لنصلي من اجله عسى ان يهديه الله ويخرج من ظلمته هذه ليكون راعيا صالحا يحافظ على الأمانة التي نذر نفسه لها

  • [[ تحل عـقـدة طفـولته تجاه رهـبنة الوحـيدة للكـلدان التي بدء مشواره الكـنسي منها في بداية الستينات من الـقـرن الماضي عـندما كان تلميذا منطويا على نفسه في دير مار كوركيس (بعويرا) في الموصل ]]

    تحية طيبة لجميع متابعي هذا الموقع المحترم الذي يكشف المُزَيّفون

    قرأت هذا الكلام اعلاه ووضعته بين القوسين …وتبين لي بأن الرفيق ساكو الزوعوي الاغاجاني له عقدة نفسية مستعصية بعقله الباطني
    فهو عندما لا يعرف اصله ويكون انسان حاقد وشرير وعندما يريد اعادة كنيستنا الكلدانية الى الهرطقة النسطورية المتمثلة بكنيسة المشرق ويكون هو قائدها الجاثليق الوحيد فاعماله تثبت بانه من الاصول المتواجدة بهذا الموضوع
    http://baretly.net/index.php?topic=74872.0

    يعني خصم الكلام ساكو هو من الاصول الاسلامية؟؟

    وشكراً
    لكل من يكشف حقيقة الطارئين على الكلدان ويركلهم للمزابل التاريخية