لـويس روفائيل ساكـو الأول ، بطـركـنا الرائع أبو الـبـدائع حاقـد حـتى عـلى الجائع

الحـلـقة الأولى

بقـلم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني

أولاً :

بتاريخ 30 آب 2016 نـشر موقع ( Aleteia ) عـن صلاة مشتركة لرئيس أساقـفة الأنـﮔــليكان والبابا فـرانسيس … كما يلي :

 (( بتأريخ 26 آب ، أعـلن المركـز الأنـﮔـليكاني في روما أنّ ــ جاستن ويلبي ــ رئيس أساقـفة كانـتربري سيشارك البابا فـرانسيس صلاة مسكـونية ، في كـنيسة الـقـديس غـريغـوريوس في 5 تـشرين الأول المقـبل . كما وسيحـتـفـل ممثّـلون عـن المجـتمع الأنـﮔـليكاني والكـنيسة الكاثوليكـية بالذكـرى الخمسين لإفـتـتاح المركـز الأنـﮔـليكاني في روما في 5 و 6 تـشرين الأول . من ناحية أخـرى ، سيكـون هـذا اللقاء الثالث بين الرجـلين ، بعـد أن كان رئيس الأساقـفة الأنـﮔـليكاني قد زار الـﭬاتيكان في 16 حـزيران 2014  و 14 حـزيران 2013 )) …… إنـتهى .

https://ar.aleteia.org/2016/08/30/%D8%B5%D9%84%D8%A7%D8%A9-%D9%85%D8%B4%D8%AA%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D9%82%D9%81%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AC%D9%84%D9%8A%D9%83%D8%A7%D9%86-%D9%88/ 

ثانياً :

وفي 28 آذار 2018     نـشر الموقع المحـتـرم لـلبطرك ساكـو الخـبر التالي :

 (( البطرك ساكـو يستـقـبل المطران مايكل لويس ، مطران قـبرص والخـليج للكـنيسة الأنـﮔـلـيكانية يوم 28 آذار 2018  … إن زيارات كهـذه ضرورية بـين المـذاهـب المسيحـية المتباينة ، لبناء الجـسور بـينها )) ….. إنـتهى .     http://saint-adday.com/?p=22886

يتبـيّن من هـذين الخـبرَين أن الكـنيسة الكاثـوليكـية تسير بخـطى حـثيثة صادقة نحـو بناء جـسور المحـبة والتعامل بـين الكـنائس المتـنوعة ومن بـينها الأنـﮔـلـيكان تهـدف إلى الوحـدة المسيحـية ، مسيحها واحـد ولكـن صلبان رؤسائها عـلى صدورهم متباينة اللمعان وكـراسيهم أنـيقة الألـوان .

إن الأنـﮔـلـيكان كانـوا كاثـوليك إنـفـصلـوا عـنا بسبب القـناعة الـمتـشدّدة لـزعـماء روما في تلك الأيام (( ما كان ليحـدث الإنـفـصال لو أنّ ــ بُـطلان الـزواج ــ شُـرّعَ مثـلما هـو الـيـوم )) !! مما يـدل عـلى أن قـرارات الرؤساء هي شخـطة قـلم عـلى ورقة ، آنية كـيـفـية لا مبادئية ، إنهم يحـرّمون وفـق مزاجهم .

والـدليل هـذا المثال الآخـر ( عـلى مسؤوليتي ) : 

رؤساء في كـنيسة كلـدانية حـرّموا صاحـب دكان بسيط ، ليش يابا ؟ لأنه يفـتـتح دكانه في سوق بلـدته يوم الأحـد ليحـقـق وارداً إضافـياً !! وكأن يوم الأحـد مُـلك صرف بالطاﭘـو بإسم المطران أو الخـوري ولا يمسه حـتى المطهـرون ! وطالما هي مسألة فـلـوس ، بشرفـكم ألا يتعامل الكاهـن الآن مع الـنـقـود في يوم الأحـد بطريقة أو بأخـرى سـواءاً داخـل أو خارج الكـنيسة ؟ وإذا كان ( تحـريم صاحـب الـدكان ) إجـراءاً لاهـوتياً أو مَـبـدءاً كـنسياً قانونياً بسبب العـمل والـفـلـوس ، لماذا لم يُحـرّموا الموظف الـذي يـذهـب إلى دائرته للعـمل في ذات اليوم الأحـد ؟ ( لأن هـناك سلطة حـكـومية ستـضع المسؤول الكـنسي وأبـوه وأعـمامه في السجـن !! ) أما صاحـب الـدكان فـقـير لا حـول له ولا قـوة ! حايـط نـصَـيّـص !.

إنها قـرارات وضعـية آنـية وليست مُـنـزلة سماوية ، وعـنـدنا أمثلة أخـرى موثـقة ﭬاتيكانية وإذا تـشبّـث أحـد بمقـولة ( كل ما تحـلـونه عـلى الأرض … وكـل ما تربـطونه …. ) سيكـون لي رد عـليه !.

ولهـذا كـتـبتُ في مقال سابق : لـو إتيحـت فـرصة محاكم الـتـفـتـيش لرجال الكـنيسة اليوم ، فإن سيناريـو حـرق المؤمنين ــ ومعهم الحاقـدين عـلى البطرك ــ سيتـكـرر في أكـواخ مغـلـقة كي تحـتـرق معهم الروح الشريرة (( في حـين نـرى من بـينهم مَن هـو أكـثر شراً )) .

لنأتِ إلى المهم الـيـوم ، البطرك ساكـو وﭘاﭘا الـﭬاتيكان لـيست لـديهما مشكـلة مع الأنـﮔـلـيكان ولا مع كـنيستهم والـدليل أمامكم ، سواءاً في لـقاءات بنائية أم صلاة مسكـونية ( لا قـداسية ) ، إنها علامة أمل مشجعة …..

إنّ مبادىء الـدخـول إلى الملكـوت هي صلاة التـقـرّب إلى الله ، تـرافـقها محـبة القـريـب خـلـيقـته ــ هـكـذا عـلمنا المسيح وليس البطرك ــ …. وحـين تكـون الـنيات صادقة للـوحـدة التي أرادها المسيح ، فلا فـرق إذا كانت الصلاة مسكـونية أو أفخارستيا أو تـرنيمة كـنسية أم مجـرد ركـوع عـلى الأرض (( مار نـرسي يقـول حـين أصلي أرنم ، وحـين أرنم أصلي )) عـزيزي هـذه هي المبادىء البسيطة كـبساطة المسيح الـذي لم يُـدخـلـنا في مصطلحات بشرية فـلسفـية لتعـقـيـدها عـلى الناس ، والتي تـوحى لـنا بأنـنا لا نـفـهم ماذا يقـول الكاهـن !!!! أليست الصلوات وطقـوس الـقـداديس ــ لاتينية كلـدانية قـبطية وغـيـرها ــ نـصوصاً وضعها الإنسان مع جـملة واحـدة فـقـط أوصى بها إبن الإنـسان … إصنعـوا هـذا لـذكـري ؟ إنها علاقة الإنـسان بخالقه وليست هـناك مرشحات تـفـرز صلـوات الحـنجـرة الكاثـوليكية عـن الأورثـوذكـسية في الـديار السماوية ؟ …. وإذا تريـدونها فـلسفـية فـنأتي معـكم (( مار ﭘـولس يقـول : صرتُ لليهـودي كـيهـودي لأربح اليهـود ، وللـذين تحـت الناموس كأني تحـت الناموس لأربح الـذين تحـت الناموس )) إذن يا أخي القائـد الكاثـوليكي لماذا لا تـصير للأنـﮔـلـيكاني ــ كأنـﮔـلـيكاني ــ لتـربح الأنـﮔـلـيكانيـيـن مثـلما عـمل مار ﭘـولس !! هـل عـنـدك إعـتـراض ؟ أما إذا كان الهاجـس تكـريس الخلاف من أجـل ديمومة الكـراسي !! عـنـدئـذ يمكـن إخـتلاق الحجج حـتى إذا لا تـوجـد حجة عـلى الخـريطة !! .

فـمثلاً : إذا كانت جـماعة تـرفع عـينيها إلى الأعـلى عـنـد الصلاة ونحـن نخـفـض عـيـونـنا إلى الأسفـل ، فـسُـنهادسـنا الكلـداني يمكـنه تحـريم تلك الجـماعة بجـرة قـلم لأن الحَكـَـم لا يُعارَض !… وإذا كانت صَلاتهم وُقـوفـية وصَلاتـنا جـلـوسية ، فـلـيكـونوا محـرومين لـدينا … ومَن يـدري ربما نـوعـية خـط كـتابة صلاتهم رقـعـية وكـتابتـنا كـوفـية فـنـنعـتهم بالهـرطوقـية …..

وأود الإشارة إلى أن كـثيرا ما نـرى القادة متـفاهـمين فـيما بـينهم بمصافحاتهم الحـميمة وموائـدهم الشهـية وفـنادقهم ذات البارات الفخمة ! أما أبناء شعـوبهم ( زواج ) يتـناحـرون فـيما بـينهم .

ثالثاً :

الكـنيسة الـنـسطورية ( ليست كاثـوليكـية ) لكـن البطرك لـويس طلب بركة رئيسها بعـد أن قـبّـل يـده !! فـهـل أن الصلاة من فـم نـسطوري ــ المحـرّم أصلاً ــ هي بركة مقـبـولة عـنـد الكاثـوليكي ؟ كما إستعـدّ لـتـقـبـيـل رجـليه والتـنازل عـن منـصبه وكـلها موثـقة ، هـل عارضه أحـد منكـم يا مؤمنين ويا إكـليروس ؟ . أما أن تـؤيـده أمامه وفي قـلبك تـرفـضه ، فإنـك تـدعـمه وتمجّـده .. ولا أريـد أن أقـول عـنـك شيئاً آخـراً !! ؟ طيب كـن شجاعاً لبضعة دقائق ــ والكلام  موجه عـلى الأقـل إلى كل مطران متـقاعـد أو موشك عـلى التقاعـد أو أي شجاع ــ ! كـن مثـل سيادة المطران إبراهـيم إبراهـيم الـذي إعـتـرفَ ( بعـد خـراب الناصرية ) ! وإعـتـرِفْ أنت أيضاً بالوضع السيء في كـنيستـنا عـلـناً . وبعـد ذلك قـل للبطرك لـويس : يا سيدنا من فـمك أدينـك ، لأنـك أنت قـلـتَ : (( ليس بوَسع إنسان مسؤول وشريف أنْ يكـتـم كـلمته لأنَّ الصَّمت موْت لـلـذات وللآخـر !! فـهـل تـريـدنا أن نكـون قادة أشرافاً ونـفـصح عـن كـلمتـنا ، أم تـريـدنا عـديمي الشرف فـنكـتمها )) ؟ وبـذلك تـضعـونه في زاوية حـرجة ، فـلماذا الخـوف منه ، هـل هـو بُعـبع ، ماذا يمكـنه أن يعـمل بكم كـمطارنة وعـنـدكم البابا والجـمهـور ؟. 

رابعاً :  

طالما قال أبـو الماجـستير البطرك لـويس الفـقـيه أن إلهه وإله المسلمين واحـد فـلـيتـذكـر الآية  28 من سورة التـوبة : (( يا أيها الـذين آمنـوا ، إنما المشركـون نـجَـس ـــ فلا يقـربـوا ـــ المسجـد الحـرام بعـد عامهم هـذا )) . 

إذن ، لا نـقـتـرب من مسجـد المسلمين يا أخي لأنـنا مشركـون أنجاس حـقـراء وفي نظرهم نـنجّـس مسجـدهم ، هـذا كلام من كـتابهم الـبـديع والبطرك الوديع معـجـب به فـظيع … أما من جانبنا فـقـد أكـرمْنا المسلمين حـين ألغـينا من قـداسنا الإلهي الأصيل صلاتـنا ((( مَنْ دلا شـْـقـيلاليه مَـعـموذيـثا نـيـزَل …. ))) ليش ؟ لأنهم غـير معـمّـذين ! كي لا تـُـجـرح مشاعـرهم ويصير نـزيف ونـصيح مُسعـف يـداويهم ، وعـليه يستأهـلـون أن نلغي كل قـداسـنا لخاطرهم ونـزيل المصلـوب مِن عـلى خـشبة الصليب لأجـلهم ــ لأنه ما قـتلـوه وما صلبوه ــ ونحـن أذلاء خانعـين متملـقـين لهم … بالإضافة إلى : 

خامساً :

البطرك لـويس في قـداسه الإلهي في قـرية ــ كـوماني ــ جعـله يوم جـمعة 16 آب 2013 بحجة العـطلة وليس الأحـد !!! وبعـد قانـون الإيمان المسيحي طلب من المسلمين قـراءة سورة من الـقـرآن ( مشاركة أثـناء الـقـداس وليس صلاة مسكـونية !! )! وأيّة سورة ؟ سورة الفاتحة التي يسبّ بها المسيحـيـين عـلـناً ! إذن البطرك يَسمح للمسلمين أن يشاركـوا قـداسـه الإلهي ولكـنه حـرام عـلى الأنـﮔـلـيكاني أيـوب أن يشارك الـقـداس !!! بشرفـكم وبعـرضكم وبناموسكم ، أليس هـذا حـكم قـرة قـوش ؟ هـل إعـتـرض عـليه أحـدكم ؟ …… السطـر 12  من المقال عـالى الرابط !!     http://saint-adday.com/?p=3428    

سادساً :

شيخ جامع يستغـل الأرض الـمقـدسة لـدير السيـدة بالقـرب من ألـقـوش وبحـضور رئيس الـدير !! ويقـرأ قـرآنه عـليها ويـؤذن في داخـل حَـرَمها !! والبطرك ساكـو لم يعـتـرض عـليه ! مَن منكم يمكـنه قـراءة الإنجـيل داخـل جامع ؟ ………

أكـتـفي بهـذه الأمثـلة وإلى ربّاط الكلام وغاية المقال في الحـلـقة الثانية : الأب أيـوب الكـلـداني (( الأنـﮔـلـيكاني )) لم يُـسمح له بالمشاركة في قـداس برئاسة المطران مار باوَي سورو بمناسبة تـذكارات الـ شيرا !!!

********************

 

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • البطرك صاير بعبع على كهنته واساقفته فقط لكنه لايستطيع ان يعارض شيخ مسلم بل انه يجامل المسلمين ويتقرب اليهم وهنا أسأل جميع المسيحيين الغيارى هل ان الهنا هو اله الحوريات كما يدعي البطرك بأن الهنا والههم واحد يا للعار .

  • من المستغرب به أن المؤيدين لصاحب السعادة ساكو أمثال القوشي أصيل وتلكيفي أصيل وكوركيس أوراها يختفون مثل الخفافيش عندما تنكشف الحقائق وتتوضح الأمور

  • الاستاذ مايكل سيپي المحترم
    مواضيعك هي صواريخ حقيقية على رؤوس الجبناء المرعوبین والذین ستکون نهایتهم قريباً
    تحية لك ولكل متابعي مواضيعك
    الكنيسة الكلدانية قديماً كانت في زمن الخير ولهذا كان القداس الكلداني له طعمه الخاص بالحضور والمشاركة
    والدليل للمقارنة البسيطة
    هي في ادناه
    القداس الالهي الكلداني بصوت الاب افرام بدي والشماس اندراوس حنا
    https://www.youtube.com/watch?v=oVkiQK4K_Tg
    انتبهوا الى الدقيقة 00و11

    واما الكنيسة الكلدانية الآن في زمن الشر
    تشاهدونها …..قداس الرفيق ساكو الزوعوي الاغاجاني هو كما بالصور ادناه

    https://2img.net/h/s31.postimg.cc/ls5z5gcu3/024a.jpg
    https://s31.postimg.cc/qxw30tbkb/017.jpg

    فهل يحق لنا السكوت أم يجب ان نطرق على رؤوس المطارنة جميعهم وبطركهم الجبناء؟؟؟