القداس الإلهي بالكلدانية مع نشاطات اجتماعية في كنيسة سانت جون في الكهون

تواصلا للنشاطات الروحية التي يحياها جمع المؤمنين الكلدان في كنيسة مار يوحنا المؤجرة في الكهون، وفي الاسبوع الثاني من الصليب بحسب طقس الكنيسة الكلدانية فقد احتفلوا بالذبيحة الالهية في الساعة 11:30 من صباح يوم الاحد 24 ايلول 2017، والتي قربها الاب الفاضل بيتر لورنس والذي كرز واعظا بعد قراءة نص من انجيل ربنا يسوع المسيح بحسب الانجيلي (متى 13: 24-35) والمخصص لهذا الاسبوع فقد قال “ان الحياة مليئة بالتحديات والصعوبات بالاضافة الى الكبرياء والانانية المقيتة والتي بدورها تقتل كلمة اللـه فينا لتجعل قلوبنا صحراء قاحلة، وبالعكس عندما يكون الـله محور حياتنا فنكون انعكاسا للفرح ومستعدين للعطاء بـ 30و60 و100”. للاستماع لكامل الكرازة نرجو زيارتنا على موقع الحقيقة kaldaya.me ((آنا كلدايا)).

كما رفع المؤمنون مع اخوية القلب الاقدس (في الثلاثاء الاخير من كل شهر) صلاتهم مساء يوم الثلاثاء 26 ايلول، والمخصصة لاكرام قلب يسوع الاقدس، وبعد الطلبة ” الكرياليسون”قرأ الاب الفاضل نوئيل كوركيس نصاً من الانجيل المقدس ليكون مصدرا للتأمل وفحص الذات، وقد كان عن مَثل الزارع وحبة الخردل، حيث قال” حبة الخردل اصغر الحبوب صحيح اذا ما قارناها مع باقي الحبوب، لكن هذا لم يثني من عزمها او يجعلها تتردد امام الحبوب الكبيرة والضخمة فقد قامت بواجبها على اكمل وجه فاصبحت شجرة لا تضاهيها البقول الاخرى.

 فلنؤمن بان اللـه يعرف حق المعرفة قدراتنا، فلنصنع المترتب علينا بالوجهة الصحيحة، ولاتقارن نفسك باي أحد حتى لا تستسلم لفكرة “عدم المستطاع”.

وبعد الصلاة توجه الجميع الى قاعة الكنيسة لتناول قدح الشاي مع لقمة الجبن، ولقضاء وقتا طيباً تجمعهم المحبة سوية صغارا وكبارا كعائلة واحدة مع التمتع والترفيه بلعبة البينكو والهدايا. وهذه هي من احدى الفعاليات التي تنظمها الاخوية شهريا، وهنا لابد من التعبير عن الشكر العميق لزارعي البسمة والفرح اخواتنا من أخوية قلب يسوع الاقدس، وايضا كل الاخوة والاخوات المساعدين والمشاركين بحضورهم في بيت الرب ملتفين كعائلة واحدة مع كهنتهم خدام المذبح والكنيسة، وكلنا سائرين في خطى الرب بقلب نقي وارادة متواضعة.

ثم انصرف الجميع الى بيوتهم فرحين شاكرين الرب على نعمه الوافرة.