مثـلما عـوّدنا غـبطة الـبـطريـرك، فالآن حان الـوقـت لأن نسأله

أليس لك بـيان أو تـصريح أو تـوضيح حـول الإسـتـفـتاء الـذي جـرى في شمال العراق، ومِن ثم الإستقلال؟ خاصة بعـد أن شاهـدنا بعـضاً من أساقـفـتك قـد غـمسـوا أصبعهم في الحـبر البنفسجي مؤيـدين! بعـكس ما تـدّعـيه غـبـطتك من أنّ المصف الأسقـفي موحّـد؟

وأيضا سؤالـنا لك في هـذه الظروف العـراقـية الصعـبة والعالم ينـتـظر نـتائجها المجـهـولة، ما الـذي دفـعـك للسفر إلى الـنـمسا لإلقاء ــ كلمة ــ ؟ وأنت بلسانـك تعـترف بأن لا نفعَ من هذه المؤتمرات ولا أحـد يسمعـك؟

من جانب آخـر، نـتـذكــّـر الإجـتماع الـذي عـقـدته غـبطتك مع أبناء سان ديـيـﮔـو الـذي كان للأب نـوئيل مداخـلـته! ((وأنت كبطريرك أعـطيت ضوءك الأخـضر لجـماعة رابطتك للإجابة عـلى أسئلة تـتـعـلـق بمصير المسيحـيـيـن في شمال العـراق في ظروف الإستـفـتاء والإستـقلال)) حـين قـلـتَ للسائل: الرابطة تجـيب عـلى هـذه الأسئلة!!!! … فـهـنا نسأل جـماعة رابطتك: أليس لـديكم رأي أو بـيان أو تـصريح عـلى أحـداث الساعة الجارية في شمال العـراق والتي هي خـطيرة؟؟ … فإن لم يكـن رأي لـديكم، إذن ما هـو عـملكم وما هي الحاجة إلى وجـودكم؟

وسـؤالـنا إلى شعـبنا الكـلداني:

ألا تـرَون أنـنا وصلنا إلى زمن ينـطـبق عـلـينا المثل القائل ((شليلة ورأسها ضائع))؟

 

كادر الموقع

 

التعليق

Click here to post a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

  • السيد لويس ساكو يظهر على الشاشة عندما يكون هو بطل الفلم ورأس الحربة بما ان هذا الاستفتاء ليست فكرته ومن انتاج هلوساته وعليه يتهرب من مواجهة الحقيقة ومن ابداء القرار الصحيح والشامل
    هل تريدون من لويس ساكو ان ينزل الى الساحة؟ الحل بسيط جدا ألا وهو “كاميرا تصوير” لأنه يعشق عدسة التصوير السحرية!!!
    لويس ساكو يعشق العدسة ويعثر على غبطته وسروره في تلك العدسة الزجاجية. انها العدسة الزجاجية السحرية التي تساعده على الامتلاء الروحي الحقيقي واكتمال الذات الناقصة
    اقتراح: عندما يتوفى مثلث الرحمات لويس ساكو افضل هدية يمكن ان تهدى إليه ان توضع في قبره كاميرا تصوير ذو مثلث الابعاد!!! سيحتاج الى عدسة الكاميرا في العالم الآخر ليعقد لقاءات ومؤتمرات واجتماعات مع ارواح المسؤوليين السياسين الذين غادروا هذا العالم وعم السلام بعد غيابهم الابدي.

  • البطرك لايستطيع بما يلي
    1 التصريح حول الاستفتاء صُم بكم
    2 البقاء في العراق ولو لفترة قصيرة يفرفر هنا وهناك ويناشد للمهاجرين بالعودة الى العراق
    3 ان يواجه مشاكل كنيسته الكلدانية التي تتدهور يوم بعد يوم بسبب عناده وغطرسته
    4 ان يتواضع وان يترك الفخفخه والمظاهر والوقوف امام الكامرات

  • لماذا يابطرك ساكو لا تطلب من مطارنة الشمال ان يطيعونك ام انك لاتقدر الا على المساكين امثال الاب بيتر والاب نوءيل ولماذا تترك العراق وتسافر بين فترة قصيرة واخرى اليست هذه مصاريف ام انك تلغف اسوة بباقي السياسين الحرامية اعتقد ان الاستقالة من منصبك اهون عليك من هذه الاهانات الا تحس ام انك فاقد الاحساس منذ تسلمك المنصب

  • هل تعرفون ماذا يحب البطرك
    السفر بالطائرات وبالدرجة الاولى
    المكوث في أفخم الفنادق
    يحب التصفيق والهلاهل
    يحب اللواكة والمتملقين والمنافقين
    يحب ان يتكلم باللغة العربية وكأنه ليس كلداني مسيحي
    يحب الالتقاء بالسياسيين والأحزاب السياسية
    يحب القاط والرباط
    يحب ان يكرر كلمة يعني مع كل كلمة يقولها

  • وإني بحيره أكول وينه الأخ توما اوراها طلع ديتونس وعائف الإكو والماكو نحن في الانتظار بس دا اتعجب شلون مطارنه الشمال بصموا بالعشرة لكردستان ربما يريدون التخلص من بطشك .مو بعيده

    • في هذه الظروف الحرجة التي يمر بها شعبنا الكلداني في العراق نرى بطركنا الغالي يغادر إلى النمسا لإلقاء كلمة في قاعة صغيرة ليتجاوز عدد الحاضرين ال 150 شخص إلى هذا الحد وصل المستوى ياسيدنا ياللاسف